قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

إلم يحين بعدالاستعانة بالكوادر الأمنية الجنوبية؟؟!!.

- تصغير الخط + تكبير الخط

#عدن_أف_أم

اعتقد جازماً بان عمليات الاغتيالات المتتالية للعلماءوأئمة المساجد والكوادر المدنية والعسكرية والأمنية ،لا عاد يتقبلها لا عقل ولا منطق بعد ان حصدت ارواح المئات من أفضل الكوادر بدم بارد  ،ونهاراً جهاراً،دون ان يتم القبض على جاني واحد ،وتسجل القضية ضد مجهول.
انه لامر مؤلم ومحزناً ان يفلت جميع الجناة في جميع العمليات وفي وضح النهار وامام مرئى ومسمع  الناس .
فالنقد للأجهزة الأمنية لا يعني كرهاً فيهم بل حرصاً عليهم وعلى مهامهم التي تتطلب الى الكثير من الإصلاحات والجهد المضاعف ،والانضباط من جهة ،ومن  جهة اخرى ضرورة الاستعانة بالكوادر الأمنية المتخصصة ...صحيح أفراد الأمن عملوا  لكن وفق إمكاناتهم المهنية المتواضعةوهذا عملهم طبعاً لازم يعملوا  وبكل جهد وتفاني لتأدية مهامهم المناطة بهم.. فهل لهم عمل اخر غير العمل الأمني وحماية الشعب وممتلكاته ؟؟!.
ولهذا أكرر يتطلب وبأمر حتمي تفعيل العمل الأمني المهني والتخصصي .. فلدينا الآلاف من الضباط الأمنيين المتخصصين في مختلف فروع الأجهزة الأمنية استعينوا بهم واستفيدوا من خبراتهم وتجاربهم العملية نحن بحاجة لهذه النوعيات ولا تغتروا بالكم فمهما كان لديك من عدد ان لم يكن هناك كفاءات وخبرات تدرب وتعلم هذا الكم التدريب اللازم  وا لكافي لا تستطيع تأدية مهامها كما يجب.
ورحم الله امرءً عرف قدر نفسه.
عبدالحكيم الدهشل 
 
28  أكتوبر2018م