قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

قيادة الدعم والإسناد تدين حادثة الهجوم الإرهابي على قاعدة العند العسكرية بطائرة حوثية مسيرة

- تصغير الخط + تكبير الخط

عدن / القسم الإعلامي بدائرة التوجيه المعنوي لألوية الدعم والإسناد

أعلنت قيادة قوات ألوية الدعم والإسناد أدانتها الشديدة لحادثة التفجير الإرهابي الجبان الذي استهدف قاعدة العند العسكرية صباح اليوم الخميس 10 يناير 2018م والتي استهدفت قيادات عسكرية رفيعة المستوى أثناء تدشين عرض عسكري بمناسبة العام التدريبي الجديد ٢٠١٩م .

وقالت قيادة الدعم والإسناد في بيان إدانتها: إن الجرائم الحوثية التي ترتكبها بحق أبناء الوطن سواء كانوا قادة أومواطنين, لا تقل فظاعة عن جرائم الجماعات الإرهابية الأخرى, وان هذه المليشيات جردت من الإنسانية, وأخلاقيات الحرب, ولا تحترم معاهدات السلام ولا مواثيق أممية ودولية , بل أنها مستمرة في جرائمها ضد أبناء الشعب, ولا تتوقف تلك الجرائم حتى يتم اجتثاثها وتخليص الوطن من خبثها وإجرامها.

ووصف البيان الصادر عن ألوية الدعم والإسناد هذا الحادث المأساوي ب ” العمل الجبان ” و”الجريمة البشعة ” التي تؤكد بما لا يدع مجالا للشك بأن ميليشيات الانقلاب الحوثية المتمردة لن تنصاع لاتفاقات ومشاورات السلام وضاربة عرض الحائط كل التزاماتها في الاتفاقات التي وقعتها مع الحكومة الشرعية في اتفاقات مشاورات السلام التي جرت في الشهر المنصرم بالسويد وانها قد نقضت التزامها بوقف اطلاق النار المنبثقة عن اتفاق استكهولم .

وأكدت قيادة الدعم والإسناد وقوفها الى جانب وزارة الدفاع والداخلية وجميع ألوية الجيش في محاربة تلك المليشيات, وبسط نفوذ الدولة في جميع المناطق, حتى تنعم البلاد بالأمن والأمان .

وتمنت -في بيانها- الشفاء العاجل لضحايا الحادث الإجرامي والرحمة للشهداء .

الجدير ذكره ان طائرة حوثية مسيرة انفجرت فوق منصة العروض بقاعدة العند العسكرية أثناء تدشين الجيش العام التجريبي الجديد , وكان عدد من قيادات وزارة الدفاع حاضرة في منصة العروض , وقد أسفر الحادث عن استشهاد ما لا يقل ٤ وإصابة عدد من القيادات رفيعة المستوى وعشرات المصابين الآخرين وقد تبنت المليشيات الحوثية الحادثة الجبانة.

القسم الإعلامي بدائرة التوجيه المعنوي لألوية الدعم والإسناد
عدن 10 يناير 2019م