قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي ونائبه وقيادات المجلس الانتقالي يشهدون الحفل الفني والخطابي الذي نظمته القيادة المحلية بغيل باوزير

- تصغير الخط + تكبير الخط
 
 
المكلا | خاص
 
شهد الرئيس القائد عيدروس قاسم الزٌبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، ونائبه الأستاذ هاني علي بن بريك، ورئيس الجمعية الوطنية اللواء أحمد سعيد بن بريك، وباقي أعضاء هيئة الرئاسة عصر اليوم الجمعة،  الحفل الخطابي والفني الذي أقامته القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية غيل باوزير، احتفاءً بزيارة قيادة الانتقالي لمديريتهم، وبانعقاد الدورة الثانية للجمعية الوطنية.
 
وفي الحفل، الذي تخللته فقرات فنية من التراث الشعبي وقصيدة شعرية، ألقى نائب رئيس المجلس، الأستاذ هاني بن بريك، واللواء أحمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية الوطنية، كلمتين أشادا فيهما بالدور التنويري لمدينة غيل باوزير ورصيدها النضالي في مسيرة الحراك الجنوبي ، ومقارعة الإرهاب، 
 
وجدد نائب رئيس المجلس ورئيس الجمعية الوطنية في كلمتيهما العهد لأبناء غيل باوزير والجنوب عامة على مواصلة النضال حتى تحقيق تطلعات شعبنا في الاستقلال والسيادة على أرضه.
 
كما أشادت الكلمتان بالدور الداعم والمساند لقضيتنا من قبل الأشقاء في التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة دولة الإمارات.
 
وكان الرئيس الزُبيدي، ونائبه وأعضاء هيئة الرئاسة، قد قاموا بزيارة تفقدية للمدينة، زاروا خلالها المركز الثقافي للأنشطة التربوية والثقافية (المدرسة الوسطى) وتعرفوا من رئيسه محمد سعيد مديحج على التاريخ العريق لهذا الصرح التعليمي الرائد على مستوى حضرموت، الذي تخرجت منه الكثير من كوادر الجنوب الذين شغلوا أعلى المناصب القيادية والذي تحول اليوم إلى متحف ومركز تنموي .
 
وطاف الرئيس الزٌبيدي وأعضاء هيئة الرئاسة، بأقسام المركز، مبديين إعجابهم بما يحويه من قطع تراثية ووثائق تاريخية.