قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

في الذكرى العاشرة لشهداء مجزرة زنجبار ٢٣يوليو..مانع العُمـري يكتب...؟

- تصغير الخط + تكبير الخط
 
في مثل هذا اليوم الذكرى العاشره 
لشهداء مجزره زنجبار ٢٣يوليو أبين .
في مثل هذا اليوم 23 يوليو 2009 فقدت ابي سقط شهيدا في مجزرة زنجبار التي نفذتها أيادي الإجرام والاحتلال العفاشي, ضد المواطنين الأحرار الشرفاء حين عبروا عن حريتهم بأصواتهم التي لا تقبل السكوت عن قول الحق في وجوه الطغاة.
 
رغم كل الظروف الصعبة التي مرت بنا فنحن نجدد لكم الوفاء بأننا ماضون في استكمال تحرير الجنوب العربي وبناء دولتنا المستقلة ولن نتخلى أو نتراجع قيد انمله عن ذلك الهدف الذي ضحى من أجله جميع من سقطوا في تلك المجزرة البشعة التي سجلها التاريخ بأحرف من نور في صفحات أولائك الأبطال. 
 
فكم كنت اتمنى ان تكون معي اليوم يا ابتي ونحن نستكمل تطهير الوطن من براثن الاحتلال العفاشي وحثالاتهم أذناب إيران المجوس الحوثه الملعونين وعملاء حزب الإخوان المفلسين الإرهابيين من أرضنا الحبيبه التي رويتوموها انتم بدمائكم الطاهره التي سبقت وعبدت لنا الطريق حتى تحقق لنا ذلك.
 
فنم غرير العين يا ابتي إننا نراك حيا بيننا كل يوم بما تركت لنا من فخر وعزه وكرامة وشموخ فتلك الرسالة والتربية التي ناضلتم عليها هي التي غرستموها لنا في قلوبنا وسنظل على تلك المبادئ والثوابت الوطنيه والأخلاقية التي سنستعيد بها حرية وعزه الجنوب العربي مهما كلفنا ذلك من التضحيات.
 
فإن الظلم الذي حل عليكم ثم حل علينا وعلى جميع أبناء الوطن قد بعث الله من ينتصر لأولئك المظلومين, فقد بعث الله إخوتنا العرب في التحالف العربي بقيادة ملك العرب سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ملك الحزم واخوتنا الأوفياء الشرفاء الأبطال أولاد زايد طيب الله ثراه أهل إمارات الخير لينصرونا وليساندونا ويساندون المنطقه كلها في كبح فلول الخبث اللعين خبث المجوس والاخوان المفلسين الإرهابيين فإن مشارف النصر تلوح في الافق القريب باذن الله لتكتمل تلك الحريه التي طالما ظلت اصواتكم تهتف بها حتى فارقتم الحياه .
 
نسأل الله ان يسكنكم فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقا. 
 
تحياتي لكل الأحرار الشرفاء اينماء كنتم في الذكرى العاشره لمجزرة 23 يوليو -أبين - زنجبار. 
 
 اخوكم /مانع صالح العُمري