قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

اجتماع هام بين مسؤولي محافظة الضالع والانتقالي الجنوبي

- تصغير الخط + تكبير الخط
عقد اليوم الأحد، اجتماعاً بين قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي في الضالع، والمسؤولين بمديريات المحافظة، وسط حضور محافظ الضالع اللواء الركن علي مقبل، ورئيس الانتقالي بالمحافظة العميد الركن عبدالله مهدي.
 
وضم الاجتماع وكيل أول محافظة الضالع مدير عام التخطيط والتعاون الدولي والوكلاء المساعدين و مدراء عموم المكاتب التنفيذية والهيئة الإدارية بالمحافظة ومدراء عموم مديريات المحافظة، بالإضافة إلى قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة.
 
وناقش الاجتماع جملة من القضايا الهامة المتعلقة بالأوضاع العامة أهمها ثلاث قضايا رئيسية هي الأمنية والخدمات وبناء المؤسسات، بالإضافة إلى مناقشة أوضاع المكاتب الإيرادية وتفعيل الجوانب الإيرادية والانضباط الوظيفي والمحاسبة في كافة مؤسسات ومكاتب السلطة المحلية.
 
وتطرق الاجتماع إلى مناقشة أوضاع النازحين وضبط عمل المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية العاملة في إطار المحافظة من خلال ضبط عملها، ووضع ضوابط تجاه عملية حضورها.
 
وشدد الاجتماع على أنه لا يمكن السماح لأي منظمة تأتي خارج إطار السلطات المحلية وتحديداً عبر مكتب التخطيط والتعاون الدولي، حيث جرى اتخاذ قرار صارم بمنع دخول أي منظمة إنسانية دون معرفة السلطة المحلية.
 
بدوره أكد العميد الركن عبدالله مهدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة الضالع، أن هناك قضايا يجب معالجتها من قبل السلطة المحلية، مشيراً إلى أن صفحة الماضي تغلق التسيب المالي والإداري والفساد والروتين وغيرها.
 
فيما استمع المحافظ ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي إلى الملاحظات من المسؤولين والرد عليها، حيث خرج اللقاء بالنتائج الإيجابية التي تخدم المواطن والمحافظة بشكل عام.