قريباً تطبيق عدن أف أم نيوز للجوال
للحصل على جديد الاخبار

بيان صادر عن اللقاء التشاوري لابناء مديرية سرار يوم الاحد الموافق 25 أغسطس ٢٠١٩م

- تصغير الخط + تكبير الخط
 
بناءاً للدعوة المقدمة من القيادة المحلية للمجلس الانتقالي مديريه سرار عقد صباح اليوم الأحد الموافق 25 أغسطس ٢٠١٩م لقاء تشاروي ضم القيادات المحلية للمجلس الانتقالي بالمديرية والمراكز والسلطة المحليه وقيادة الحزام الأمني والأمن العام والمشايخ والأعيان والشخصيات الاجتماعيه والأطر النقابية ومختلف الفعاليات السياسية بالمديرية 
 
حيث ترأس اللقاء الأستاذ علي ناصر الحامدي رئيس القيادة المحليه للمجلس الانتقالي الجنوبي مديريه سرار والذي إلقى كلمة شكر في مستهلها الحاضرين على تلبيه الدعوة لحضور هذا اللقاء والذي يعبر عن اهتمام الجميع وحرصهم على مجريات الاحداث في الجنوب 
 
حيث أكد أن هذا اللقاء يأتي ووطننا الجنوبي يمر بمرحلة حساسة وهامة يتطلب من الجميع الوقوف صفاً واحداً لمجابهه ما يحاك من مؤامرات تستهدف الجنوب وقضيته والوقوف ألى جانب قيادة المجلس الانتقالي والمقاومة الجنوبية والجيش الجنوبي بمختلف تشكيلاته
 
مثمناً الدور الكبير الذي تقوم به قيادة المجلس الانتقالي والمقاومة الجنوبية والحرام الأمني من جهود جباره وكبيره للوصول إلى الهدف الذي ناضل من أجله شعبنا وقدم في سبيله خيره الرجال ، ودعا الجميع إلى استشعار المسؤلية التاريخية والدفاع عن الجنوب أرضاً وانساناً 
 
وتطرق إلى الاحداث الاخيره التي حصلت في وطننا وأكد أن الاجراءات التي اتخذتها قيادة المجلس التي كانت في وقتها المناسب بعد انكشاف ما كان يضمره الاعداء من مؤامرات دنيئه هدفها النيل مما تحقق من انتصارات حققها شعبنا 
 
وتطرق إلى ما يجري من أحداث في محافظة شبوه والتي أثبتت أن القوى الشمالية بمختلف مسمياتها قد توحدت من أجل احتلال الجنوب مره اخرى داعياً الجميع الى الاستعداد للذهاب لمسانده اخواننا في شبوة
 
كما ثمن الدور الكبير والانتصارات التي تحققها قوات النخبه الشبوانية وقوات المقاومة الجنوبيه والحزام الامني وبقيه الوحدات الاخرى مثمنا بالوقت نفسه ألموقف الاخويه الصادق للاخوه الاشقاء في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة تجاه شعب الجنوب وقضيته ومحاربة الإرهاب والتطرف والاخونج وداعش والقاعدة ومحاربه المد الفارسي المجوسي واذناب إيران في المنطقة وبعد ذلك فتح باب النقاش للجميع 
 
حيث خرج الحاضرون ببيان لهذا اللقاء التشاوري كالتالي :-
لقد سطرت قوات المقاومة الجنوبية والحزام الامني والنخب الجنوبية (( الجيش الجنوبي )) انتصارات تلو الانتصارات في تطهير عدن وابين من جماعات الاحتلال الارهابية ، وهاهي اليوم تسطر اروع البطولات في محافظة شبوة رغم تدخل القوات الشمالية اليمنية بكل اشكالها وطوائفها الحزبية والحوثية دفاعاً عن المعسكرات الارهابية التي زعها ويقودها على محسن الاحمر وتوحد كل ابناء الجمهورية العربية اليمنية ضد الجنوب بقصد كسر شوكة الجنوب في محافظة شبوة .
 
كما نعرف جميعاً ان هذا الهجوم من قبلهم ليس الا دفاع عن الثروة التي استحوذوا عليها منذ ٩٤م 
 
ومن هذا المنطلق نؤكد الاتي :-
• نؤيد كل الإجراءات والخطوات التي قام بها المجلس الانتقالي بقيادة الرئيس اللواء عيدروس قاسم الزبيدي .
 
• نؤكد وقوفنا مع النخبة الشبوانية والحزام والامني والمقاومة الجنوبية وكل القوات الجنوبية ونعلنا جاهزيتنا للمشاركة العسكري واننا رهن اشارة قيادتنا المتمثلة بالمجلس الانتقالي بقيادة اللواء الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي. 
 
• نثمت موقف السلطة المحلية بالمديرية من خلال اعلانها موقف مؤيد لما قام به المجلس الانتقالي والحزام الامني والنخب والقوات الجنوبية .
 
• تكلف الهيئة العسكرية ومجلس المقاومة الجنوبية بالمديرية لترتيبات العسكرية والتنسيق مع القيادة العلياء. 
• تشكيل غرفة عمليات مشتركة للمجلس الانتقالي والحزام الامني والمقاومة الجنوبية والامن العام والهيئة العسكرية والترتيب والتجهيز والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة . 
 
• دعوة ابناء المديرية لنفير العامة استجابة لدعوة الشيخ عبدالرب النقيب عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي لدعم شبوة عسكرياً ومعنوياً ومادياً .
 
• الطلب من الاحزاب السياسية بالمديرية ان يعلنوا موقفهم تجاه مايحدث بالجنوب .
• المجد كل المجد لشهداء
• الشفى للجرحى 
 
صادر عن اللقاء التشاوري لابناء مديرية سرار 
يوم الاحد الموافق 25 أغسطس ٢٠١٩م